Diving Deep الغوص عميقاً

collage-640x188

تشن فيمين حملة لإنقاذ النساء “المسلمات – العرب” عن طريق محاربة أسباب قمعهم المتمثلة في الحجاب والنقاب، فتخرج “مسلمة برايد” لتعلن أن النساء العرب “.والمسلمات لا يحتجن لإنقاذ خصوصا من ”أمثال فيمين

فيمين تريد انقاذي، ومسلمه برايد تعلن أني لست بحاجة للإنقاذ! أنا – للسخرية- فخورة بحجابي وإسلامي، والمجموعتان ضد بعضهما فيما يشبه الحرب لإثبات من هي النسوية الافضل.

وأنا من يتحدثن باسمها غاضبة لأبعد الحدود

غضبي الأكبر ليس من “فيمين” فهن لسن أول مجموعة ” نسوية ” تعتقد أنها تعلم ما بصالح النساء وأنها مخوله بإنقاذهن خصوصا لو كن “ملونات، عربيات، مقهورات وجاهلات” يعشن في العالم النامي، ولا يعلمن ماهي حقوقهن، منتظرات للبطل(ة) في صورة المراة البيضاء المتحررة المتعلمة التي تخبرنا ماهي الحرية، وكيف نقاوم قيود القهر -من وجهة نظرها طبعا – مع ما يصاحب ذلك من خطاب فوقي مبني على فكرة إنقاذ من هن أقل حظا ليصبحن نسخا من المنقذات.

غضبي الأكبر ممن يعتقدن أنهن، ولمجرد كونهن نساء…

View original post 827 more words