nellyali

Image

(Extremely grateful to the lovely Mohamed Ateya for translating this post – thank you!)

و ارتفع ذراعها الصغير فى الهواء و هتفت بشجاعة و حماس : “لقد فعلها والدى!!” سلمى _طفلة صغيرة تبلغ من العمر أربع سنوات_ قالتها و لم تكن تعلم حجم الصدمة و الالم التى خلفتها كلماتها بالمتدربين ربما لسنوات قادمة . فجاءت ردة الفعل المتحمسة لاحد المدربين قائلا “لا يحق لاحدهم ان يمس المناطق الخاصة فى جسدى” بينما قاموا بشجاعة (بالطبع شجاعة , فقد كنا بمصر فى النهاية ) بالاشارة الى أثدائهم و مؤخراتهم ليوضحوا للصغار أمامهم عن مقصدهم . و بعد جلسات خاصة لاستشارى الاطفال مع الطفلة تبين انه كان يتم التحرش بالطفلة من قبل والدها لفترة من الزمن . و بينما كانت الفتاة الشجاعة مع فريق العمل الشجاع الذين كانوا يؤدون دور رائد مع الاطفال قرروا ان يشركوا والدة الطفلة بالامر . و لكن انكرت الوالدة قول الطفلة و هددتها ان تصمت و قالت…

View original post 791 more words