ibrahimabdelfattah

ولما نبتت لنا أجنحة حذفوا السماء من المشهد

باقة من الشهداء تفتحت علي الجدار تربت علي أكتاف العابرين وتدس الأحلام في جيوبهم كلما خسروا جولة

يقول شهيد أتم عامه الأول : أن أكثر ماتدربت عليه في الموت الحياة

كل هذه الورود علي قمصانكم والبلاد تفتقد الربيع وتنهدت شهيدة في الظلام : ولدت في العتمة فأسماني أبي شروق

مابال الجنود يفزعون كلما مروا أمامنا ؟

مابال هذه اللحي تهرول كلما كشفنا عن أسماءنا ؟

ياسادتي : ليس باستطاعة الممحاة أن تكتب مجداً

وليس لها أن تمحو بصماتنا من قميص النهار

………….

إبراهيم عبد الفتاح

View original post

Advertisements